Monday, April 5, 2010

مرثية آل الشيخ أسامة بن لادن "للشاعر والأديب الإسلامي شيبة الحمد حفظه الله


بسم الله الرحمن الرحيم





مؤسسة المأسدة الإعلامية


:: تقـــدم ::








قصيدة بعنوان

" مرثية آل الشيخ أسامة "


للشاعر و الأديب الإسلامي شيبة الحمد حفظه الله




على أي قلب سيرتمي الساهي . . .
ومن أي نبع سيرتشف الباكي . . .
ومن أي بحر سيغرف الناحي . . .

هي الدنيا . . وهكذا أمر الله فيها . . فلابد من آلامها ، ولابد منآهاتها ، ولابد من أحزانها .

بكيت رثاء دعبل لآل البيت . . . وبكيت رثاء آل برمك . . . زمان يرتفع فيهالوضيع ، ويهان فيه الشريف . . .

وكيف لا أبكي أشراف الإسلام اليوم . . .
فهيه يا دمعي . . أراك الله العبرات إن لم تبذل لهم العبرات





ألم تـر أنـي قـد أسـر وخافقـي
ضروب وقلبـي خافـض وعليـل
وأمسح دمعـات العيـون فينثنـي
لها موج حزن في الخـدود يسيـل
كفى حزنـا أنـي أبيـت بهاجـس
سرابيلـه فـي المهمهـات طويـل
وأشرب من حسرات قلبـي لوعـة
فيدمـي أنياطـي أسـى وغلـول
ترانيـم لا تشـدو بليـل منـجـم
ولكـن شداهـا صامـت ونحيـل
لتفرغ أسمـاع القلـوب بصـارم
كأن سنـاه فـي القلـوب صقيـل
ألم تر أرضا بات خلـوا ديارهـا
لهـا شجـو بـاك قاتـم وكليـل
على إثر سكان لها فـاض حزنهـا
وفرقـة أحبـاب مضـوا ومعيـل
تنوح كما ناحـت أرامـل برمـك
بهاليل صرخـى للفـراق عويـل
طلول وصب الماء بـل نحورهـا
فما بعـد هاتيـك الطلـول طلـول
من الملك والأحساب والفخر والذرى
وشـم عرانيـن رحـى وفصـول
من المجد والعـز التليـد روابـض
علـى فيحـة والماجـدات عـذول
ليهنـا بنـو الدنيـا بـدار مهانـة
فيـوم صعـود بالـردى ونـزول
فقبل بنو مـروان حـازوا ملكهـا
وآل بنـي العبـاس فيهـا كهـول
فأفنتهم الشمطاء مـا بيـن مؤسـر
وما بيـن مقتـول عفنـة نصـول
ألا هـذه الدنيـا ديــار تــزود
فمهمـا سعـى أبنائـهـا فقلـيـل
وإن كدت في عرصاتهـا بإقامـة
تردتك يعقـب مـا أقمـت ظليـل
بنفسي آل الشيخ كيـف مصيرهـم
أضاحـوا بأصقـاع لهـن دليـل
طريد ومطـرود ونفـس حزينـة
وآخـر مسـجـون وذاك قتـيـل
تهدت بهم بيـن المشـارق ربـوة
فلا العرف في تلك البـلاد جميـل
عواصف يرجمن الخيال بوصفهـا
يحطمـن فنـدا شامخـا ويـزول
فمنهم طريد فـي الجبـال مشـرد
ومنهـم سجيـن راغـم ومهـول
ومنهم بدول الفرس يلقـون قسـوة
ومنهـم بـأرض اللاذقيـة جيـل
شتات وتفـراق وبيـن وغربـة
علـى مثلهـم فليقتلعـك رحيـل

ألا فانظرن فعـل الإلـه وآمنـن
فأقـداره فـي العالميـن دلـيـل

فآل أسام فـي السجـون مهونـة
وآل سعود في القصـور تجـول



وآل أسـام فـي التـراب مقيلهـم
وآل سعود فـي القصـور تقيـل

لهم من تراتيـل القـران مفاخـر
وهـم بأنغـام الطبـول يمـيـل

وأبناؤه في ساحة الحرب والوغى
وأبناؤهـم للغانـيـات حـمـول

مراحل كيف العقل يرضى بمثلهـا
إذا لم يك إيمان ولـم يـك عـول

ألم تر كيف الدهـر يومـا وليلـة
له صرف كرب في الشداد دخيـل

ويلهى به من يبلـغ الكـون همـه
ويركلهـا مـن عافهـا ويـديـل

أمن يحمل الرشاش ذودا عن الحمى
أحق ليكتب فـي البـلاد قبـول ؟

أم العاتي الجبـار والظالـم الـذي
أباح الحمـى للمسلميـن يكيـل ؟

رواة ترويهـا مـآس حزيـنـة
ويكتبهـا أصحابـهـا وتـهـول

ليبرك حول الحق من كـان أهلـه
فـوارس تحملهـم إليـه خيـول

لها إن دنـت للقارعيـن سواعـد
وإن أبعدت عن دورهـم فصهيـل

عليكم مـن الرحمـن آل أسامـة
بكـل بقـاع رحمـة وفـضـول

وأجمعكم من ذا الشتات وباركـن
وأجـزل آيـات لهـن ســدول


فصبرا أآل الشيخ بـرت نفوسكـم
وقر لكـم فـي العالميـن رعيـل

فأنتم قصـارى مـا أذاق شتاتـه
بصاحبـه والعاديـات سـيـول

فجزاكم الرحمـن خيـرا ونعمـة
ولكـم سـلام وافـر وجـزيـل

ولكم من الأحبـاب أكـرم دعـوة
ولكـم عيـون تهتمـي وتسيـل

علـى أيهـذا والفـراق وحرقـة
سيعتـاده بعـد الشتـات قـفـول

وهل أبقى اليوم جـذلان طاربـا
وبيـن أحبائـي علـي طويـل ؟





والحمدلله رب العالمين

شيبة الحمد


وتقبلوا تحيات

إخوانكم في :

مؤسسة الإعلامية


شبكة شموخ الإسلام
http://124.217.252.247/~shamikh/vb/
http://www.shamikh1.net/vb

No comments:

Post a Comment