Saturday, April 10, 2010

مقطع // للملا محمد عمر وهو يخطب بجنود طالبان ورسالة عظيمة لأمة الإسلام//

بسم الله الرحمن الرحيم


// الملا محمد عمر وهو يخطب بجنود طالبان ورسالة عظيمة لأمة الإسلام//





للمشاهدة

http://www.4shared.com/video/UP5W28Zj/___________.html



أنظروا .. لم يسبق لروسيا وأمريكا أن كانتا محتدتا في الموقف لمحاربه دولة صغيرة مثل أفغانستان
رغم وجود الخلافات الكبيرة بينهما
لكن ثقتنا في الله وإعتمادنا عليه كبير
وحتى لو وقف العالم كله ضدنا فلن نتنازل عن مبادئنا ومعتقداتنا ولن ننحرف عن مسيرتنا هذه إن شاء الله العزيز
لأن الذين نعتقد به هو ديننا ولن نتنازل عنه

لأن التنازل عن الدين هو الموت للمسلم

الموت الحقيقي للمسلم هو تنازله هنه أو إحتقاره له أو ترك العمل بإحكامه
الموت الظاهري لا يعتبر شيئاً بالموت الديني
إن كنا نريد الحياة فتمسكنا بديننا هو الحياة
فإن لم تكن لنا حياة فليكن الموت
والموت كأس يشربه الجميع حتماً
يبنغي لكل مسلم أن يصلح نفسه
وأن يحرص هلى أمور دينه
وأن يقوي إعتقاده بربه
فهناك يجد الفوز والفلاح في الدنيا والآخره

والسلام عليكم

No comments:

Post a Comment