Friday, April 2, 2010

صور جديدة لسجناء غواتنامو


السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة


أيمن حسن -- متابعة

صور "نادرة " التقطت منذ يومين فقط
ميل: بقيت حياة الضجر والملل لمعتقلى " جوانتانامو "



كشفت مجموعة من الصور، التقطت يوم 29 مارس 2010، عن مشاهد الضجر والملل داخل معتقل " جوانتانامو "، حيث أصبحت جولات التمارين التافهة ووجبات الطعام المعلب و" دروس الحياة " هى كل ما بقى من الحياة لهؤلاء المعتقلين الذين لم يتم إتهامهم بأية جريمة، او آخرين تعدهم الإدارة الأمريكية من أخطر الإرهابيين من أمثال خالد شيخ محمد.


وتقول صحيفة " ديلى ميل " البريطانية: اليوم لا يزال اقل من 200 معتقل في جوانتانامو، مقارنة بـ 780 كانوا هناك في وقت ما، محاطين باسوار محاطة بالأسلاك الحادة، تتضمن معنى التهديد الكامن خلفها.


وفي هذه الصور التى تنشر لأول مرة من داخل معتقل " جوانتانامو " ترصد يوماً في حياة بشر الأقفاص، يبدو السجن وكأنه خال، وكأن من فيه ينتظرون شيئا ما، ورغم خطورة بعضهم، يسمح لهم بممارسة التمارين، والإطلال على زنازين بعضهم البعض، ويأتى لهم الطعام ملفوفا في صناديق من البلاستيك، بعد ان يتم ازالة اى مواد يمكن ان تستخدم كأسلحة، ثم يحضر السجناء فصولا يطلق عليها " دروس الحياة " حيث يتم تعويدهم على الكتابة مرة أخرى، وفيما ايديهم حرة يكتبون، تكون اقدامهم مقيدة بأصفاد مثبتة بالأرض، وفي نهاية اليوم تتم اعادتهم الى الزنزانة من أجل ليلة أخرى طويلة
.











No comments:

Post a Comment